الإعلام: 50 انتهاكاً بحق الحريات الإعلامية خلال تموز المنصرم
الاثنين, 4 صفر 1442 هـ الموافق 21 سبتمبر 2020 م
 
 

الإعلام: 50 انتهاكاً بحق الحريات الإعلامية خلال تموز المنصرم
الإعلام: 50 انتهاكاً بحق الحريات الإعلامية خلال تموز المنصرم

سجلت وزارة الإعلام- المكتب الإعلامي الحكومي، سلسلة من الاعتداءات والانتهاكات بحق الحريات الإعلامية في الأراضي الفلسطينية، في محاولة لكتم أي صوت ينقل حقيقة معاناة الشع662ب الفلسطيني بسبب الاحتلال وسياسته العنجهية.

ورصدت -وحدة الرصد والمتابعة- في المكتب الإعلامي الحكومي-غزة، خلال تقريرها لشهر تموز/ يونيو 2020 المنصرم، أكثر من )32) انتهاكاً إسرائيلياً، تمثل في الاعتداءات، والاعتقالات والاقتحامات والاهانات ومصادرة معدات ومنع تغطية وتهديد ومضايقات داخل سجون الاحتلال، من قبل الاحتلال الإسرائيلي في الاراضي الفلسطينية، يقابله ( 18 ) انتهاكاً داخلياً فلسطينياً.

*انتهاكات اسرائيلية:-

وبين التقرير الشهري أن الاحتلال الإسرائيلي اعتقل واستدعى واحتجز في شهر تموز المنصرم لأكثر من ( 6) صحفيين، فيما تم تمديد وتجديد اعتقال وإصدار حكم لعدد(4) صحفيين آخرين.

وفي جانب الاعتداءات والاصابات سجل التقرير إصابة أكثر من (3) صحافيين في الضفة المحتلة خلال تغطيتهم عمليات الاحتلال الاجرامية ، واعتداء الاحتلال عليهم بالركل والضرب واطلاق قنابل الصوت والغاز السامة أثناء تغطيتهم الفعاليات والمسيرات السلمية وأداء عملهم المهني.

كما رصد التقرير (4) حالات اقتحام ومداهمة لمنازل الصحفيين وتفتيشهم والعبث بمحتويات المنزل قبل اعتقالهم إضافة الى مداهمة مركزين ثقافيين، وما أعقبه من مصادرة والتي سجلت(3) حالات مصادرة لكافة معدات وأجهزة حواسيب، وملفات ووثائق، وكاميرات تصوير ومراقبة، وهواتف نقالة لمركز يبوس الثقافي، والمعهد الوطني ومصادرة ممتلكات شخصية من منزل مدير مركز يبوس.

أما عن حالات منع من التغطية الصحفية لجرائم الاحتلال التي يرتكبها في الأراضي الفلسطينية سجل (3) حالات منع تغطية جرائم الاحتلال، في حين تم فرض غرامة وكفالة مالية بحق(1) من الصحفيين.

كما تم تسجيل(2) حالة تهديد وتحريض بحق الصحفيين، إضافة إلى رصد(3) حالات مضايقات داخل سجون الاحتلال عدا عن الإهمال الطبي والمعاملة القاسية والمهينة بحق الاسرى الصحفيين خلال التحقيقات القاسية معهم ما يتسبب لإصابتهم بأمراض كالصحفي مجاهد السعدي.

وفي إطار محاربة المحتوى الفلسطيني، سجل تقرير وحدة الرصد والمتابعة في المكتب الإعلامي الحكومي (3) حالات تم خلال حذف الصفحات والحسابات الشخصية والحظر المؤقت وعدم النشر وحذف المنشورات للصحفيين والإعلاميين والنشطاء، تحت ذرائع واهية.

*انتهاكات فلسطينية:-

وبشأن انتهاكات الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة المحتلة وقطاع غزة، سجلت وحدة الرصد والمتابعة (18) انتهاكاً تمثلت في(9) من الانتهاكات في الضفة المحتلة، وذلك من خلال اعتقال أجهزة امن السلطة عدد(1) بحق الصحفي طارق أبو زيد و منعه من العمل(1)، وفرض غرامة مالية من قبل محكمة صلح طولكرم عدد(1) بحق الصحفي سامي الساعي قبل أن تفرج عنه، عدا عن تسجيل (1) حالة حق سيارة من قبل مجهولين، وتهديد عدد(3)، فيما تم قطع راتب رسامة الكاركاتير امية جحا ، وتنصل نقابة الصحفيين في الضفة المحتلة في الدفاع عن الصحفي سامي الساعي لتسجل(2) حالة انتهاك بحق الصحفيين.

أما في قطاع غزة، سجل تقرير الحريات الشهري(9) من الانتهاكات تمثلت في تسجيل من قبل عائلات عدد(2) تهديد بحق الصحفي احمد سعيد، عدا عن تسجيل(1) اقتحام لمنزل الصحفي احمد سعيد، فيما تم تسجيل (2) حالة استدعاء بحق الصحفيين مثنى النجار، وطارق أبو إسحاق، وتسجيل عدد(2) من تمديد توقيف الصحفيين النجار واسحاق، وفرض كفالة مالية عدد(2).

تفاصيل الانتهاكات الإسرائيلية الصادرة من دارة الرصد والمتابعة في وزارة الاعلام خلال شهر تموز/ يوليو 2020

2-7-2020: حولت سلطات الاحتلال الاسرائيلي الأسير الصحفي مجاهد محمد السعدي (32 عاماً) من جنين إلى الاعتقال الإداري لمدة 4 أشهر، بذريعة الملف السري، كما يتعرض الأسير السعدي للاهمال الطبي بعد تردي وضعه الصحي، نتيجة التحقيقات المتكررة بحقه وعزله لمدة 14 يوم بعد الاعتداء عليه من قبل قوات الاحتلال.

4-7-2020: تعرض الصحفي محمود هنية من مدينة غزة، الى حملة تحريض وفبركة من قبل مخابرات الاحتلال الإسرائيلي.

8-7-2020: اقتحمت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، جمعية الدراسات العربية التابعة لبيت الشرق في ضاحية البريد شمال القدس المحتلة، وأجرت عملية تفتيش واسعة في محيط المكان، وقبل انسحابها اعتقلت مديرها خليل التفكجي والطاقم المتواجد فيها، وحققت معه لمدة 4 ساعات ثم أفرجت عنه.

8-7-2020: ثبتت محكمة الاحتلال، الاعتقال الإداري بحق الصحفي مجاهد السعدي لمدة 4 أشهر إداريا، وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الصحفي السعدي فجر الأربعاء 24/6/2020م بعد اقتحام منزله في مدينة جنين شمال الضفة الغربية.

14-7-2020: رفضت محكمة الاحتلال الإسرائيلي، العريضة التي قدّمتها "منظمة العفو الدولية" (أمنستي) التي تطالب بإلغاء ترخيص التصدير الممنوح لشركة "إن إس أو" (NSO)، بعد الاشتباه باستخدام تقنيات الشركة في مراقبة صحافيين وناشطين ومعارضين في دول عدّة.

15-7-2020: احتجزت القوات الإسرائيلية، الصحفي قيس أبو سمرة، مراسل وكالة "الأناضول" التركية لمدة ثلاث ساعات، أثناء مروره على حاجز عسكري بالقرب من قرية النبي صالح.

17-7-2020: استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي الصحفيين بالقنابل الصوتية والغازية الصحفيين في قرية عصيرة بنابلس، حيث استهدفت قوات الاحتلال طاقم تلفزيون فلسطين والمصور سامر حبش، والمراسل الصحفي بكر عبد الحق، واطلقت قنابل الصوت صوبهما في محاولة لمنعهما من التغطية الصحفية.

17-7-2020: منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي الصحفيين من الوصول الى جبل الجمجمة في حلحول بعد دعوة لإقامة الصلاة هناك رفضاً لخطة الضم الإسرائيلية.

19-7-2020: استدعت قوات الاحتلال الإسرائيلي الصحفي أحمد ابوصبيح من القدس للتحقيق معه على خلفية عمله الصحفي.

20-7-2020: أصدرت محكمة عوفر العسكرية حكماً بالسجن 4 شهور مع وقف التنفيذ بحق الكاتب والأكاديمي أحمد قطامش من رام الله بتهمة التحريض، وسيبقى يخضع للاعتقال الإداري والذي جدد له للمرة الثانية، وكان قد اعتقل الكاتب قطامش في ديسمبر العام الماضي، سيكون موعد الإفراج عنه نهاية الشهر الجاري.

23-7-2020: دهمت قوة مشتركة من الشرطة الإسرائيلية ومفتّشي الضرائب ومسجّلي الجمعيات، مركز "يبوس" الثقافي في مدينة القدس، وصادرت ملفات وممتلكات للمركز و منها أجهزة حاسوب ومستندات مالية ووثائق وقرص الذاكرة الخاص بكاميرات المراقب.

23-7-2020: دهمت قوة مشتركة من الشرطة الإسرائيلية ومفتّشي الضرائب ومسجّلي الجمعيات، المعهد الوطني للموسيقى (معهد ادوارد سعيد) في مدينة القدس، وصادرت جميع الأجهزة والملفات ومستندات مالية ووثائق وقرص الذاكرة الخاص بكاميرات المراقب، ووجه الاحتلال لمدير المعهد الوطني للموسيقى محمد مراغة تهمة المخالفات المالية وتمويل الارهاب .

23-7-2020: داهمت عناصر من الشرطة الإسرائيلية منزل رانيا الياس مدير مركز يبوس الثقافي، وزوجها سهيل خوري، واحتجزتهما، وصادرت أجهزة الحواسيب وملفات، وهواتفهما الشخصية، واقتادوهما إلى مركز التحقيق في جبل أبو غنيم ، واستمر التحقيق حوالي تسع ساعات، بتهم تمويل الإرهاب ، وأفرجه عنهما شريطة ألا يتواصلا مع الأشخاص المرتبطين بالملف، وفرض كفالة مالية قدرها 5000 شيكل، والالتزام بحضور أي استدعاء للتحقيق".

23-7-20020: اعتقلت عناصر من شرطة الاحتلال الإسرائيلي مدير "شبكة فنون القدس شفق" داوود الغول شفق الذي تم تمديد اعتقاله ليوم الثلاثاء 28 تموز الحالي، بتهم "تمويل الإرهاب.

23-7-2020: حظرت إدارة موقع الفيس بوك صفحة الصحفي و الكاتب خالد معالي من مدينة سلفيت لمدة شهر، وكان قد تم حذف حسابه عدة مرات سابقة بحجج وذرائع واهية.

24-7-2020: حذفت وحظرت إدارة الفيس بوك بالتآمر مع الاحتلال عددا من حسابات الصحفيين والإعلاميين.

تفاصيل الانتهاكات الداخلية الفلسطينية خلال شهر تموز/ يوليو 2020

1-7-2020: أجبرت محكمة صلح طولكرم المعتقل السياسي على دفع كفالة مالية بقيمة 5 ألاف دينار أردني قبل أن تقرر الافراج عنه، بعد 23 يوما من الاعتقال على خلفية رأي. وكانت قوة من جهاز الأمن الوقائي اعتقلت الصحفي الساعي من مكان عمله قبل 23 يوما، أعقب ذلك اقتحام المنزل ومصادرة مقتنياته الشخصية من حواسيب وهواتف نقالة وغيرها.

1-7-2020: أحرق مجهولون، سيارة الكاتبة الحرّة ناديا حرحش أمام منزلها في بيت حنينا في القدس، بعد تعرّضها للتهديد بسبب أحد مقالاتها.

2/7/2020: الأجهزة الأمنية في مدينة جنين، تعتقل الصحفي طارق أبو زيد ومنعته من ممارسة عمله خلال تغطيته حفل استقبال الأسير المحرر أمجد قبها بجنين.

4-7-2020: السلطة الفلسطينية تقطع راتب رسامة الكاريكاتير الزميلة الصحفية أمية جحا.

5-7-2020: تنصلت نقابة الصحفيين من الوقوف بجانب الصحفي المعتقل سامي الساعي بعد اعتقاله من جهاز الأمن الوقائي ولن تدافع عنه بحجة أنه لم يجدد بطاقته الصحفية. وقال الصحفي الساعي بعد الافراج عنه، أنه خدم النقابة وأعضاءها أكثر من 15 عاما، لكنها تخلت عنه، دون أن تكلف نفسها بمطالعة محضر التحقيق وبينات القضية.

14-7-2020: تعرض الصحفي "أحمد سعيد" ، للتهديد من قبل قاتل الفتاة "مادلين جرابعة"، وسط قطاع غزة .

16-7-2020: استدعت الشرطة الفلسطينية في خانيونس الصحفيين مراسل صحيفة "الحدث" مثنى النجار، والصحافي الحرّ طارق أبو اسحق، لاستماع اقوالهما في شكوى التربية والتعليم بحقهما بالنشر لخبر كاذب وعدم الرجوع للوزارة للتأكد من صحة ما تم نشره.

18-7-2020: تعرّضت الممثّلة الفلسطينية أميرة حبش، من الضفة المحتلة، لحملة تنمّر وشتم استمرت أياماً عدّة، على مواقع التواصل الإجتماعي، بعد نشرها فيديو تطالب فيه بالالتفات إلى حقوق الفنّانين والقطاع الفنّي الفلسطيني في ظلّ جائحة كورونا.

19-7-2020: أوقفت النيابة العامة ، الصحفيين مثنى النجار وطارق أبو اسحاق على النيابة العامة في مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة للمرة الثانية بناءً على شكوى تقدمت بها وزارة التربية للاستماع بحقهما بالنشر لخبر كاذب وعدم الرجوع للوزارة للتأكد من صحة ما تم نشره.

20-7-2020: تعرض عددٌ من الصحفيين والصحفيات لتهجمات وتطاول على بعضهم ووسائل الاعلام، والتي وصلت حد التهديد بالقتل للصحفي د. عمر رحال، والتشويه المبرمج بحق الصحفية ناهد ابو طعيمة وغيرها من ناشطات العمل الوطني النسوي، وللاعلاميين في شبكة معا الاخبارية.

21-7-2020: أفرجت النيابة العامة في قطاع غزة، بتدخل من المكتب الاعلام الحكومي، عن مراسل صحيفة "الحدث" في غزة مثنى النجار، والصحافي الحرّ طارق أبو اسحق بكفالة مالية ونشر اعتذار، بعد اعتقالهما بتهمة "نشر أخبار كاذبة"، على خلفية نشرهما على حسابيهما على "فيسبوك" فيديو لفتاة زوّرت شهادة الثانوية العامة واتهمت وزارة التربية والتعليم بإيقاع الظلم بها.

27-7-2020 هاجمت عائلة إحدى الفتيات المقتولات في قطاع غزة ، منزل مدير وصاحب تلفزيون "بلدنا" الإلكتروني ومقدّم البرامج في إذاعة "زمن اف ام" المحلية أحمد سعيد في مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، وهددته بالقتل، على خلفية نشره منشوراً على حسابه على "فايسبوك" (Facebook) ينتقد فيه عملية المصالحة والإفراج عن والد الفتاة (القاتل).

التاريخ/ 2020-08-04 09:50:00
 
 
 
 
 
<<المزيد من الصور
الاقتصاد: تحذر المواطنين والتجار من التعامل مع سعيد القصاص ::: الاقتصاد: اتلاف 5 طن بزر شمس بمعبر كرم أبو سالم ::: جولة تفتيشية للاقتصاد ومباحث الذهب على محلات بيع الذهب في خان يونس ::: بيان صادر عن المكتب الإعلامي الحكومي إلى شبابنا، وصل صوتكم ::: الإعلام الحكومي في غزة ينعى الإعلامي "الكاشف" ويُشيد بمسيرته ::: جمع وترحيل نفايات مراكز الحجر الصحي والمنازل المحجورة في ظل جائحة فايروس كورونا ::: مدير عام هيئة المدن الصناعية يتفقد إجراءات السلامة لمصانع مدينة غزة الصناعية ::: وزارة الاقتصاد تنظم 146 زيارة ميدانية للمحلات التجارية ::: الصحة: 110 إصابات بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية ::: معروف: الإعلان عن آلية صرف المنحة القطرية خلال ساعات :::
Untitled-1
جميع الحقوق محفوظة لوزارة الاعلام - المكتب الاعلامي الحكومي